فرسان الفجر
أيها الفارس يامن حللت بين أهلك وعشيرتك في دار فرسان الفجر العربي مرحبا بك في دارك عضوا يضفي بمساهماته بريقا يتلألأ في ضوء الفجر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الحلو متكبر للشاعر نادر الأسيوطي
الإثنين 25 يناير 2016, 3:01 pm من طرف الشاعر نادر الأسيوطي

» ديوانُ شعري أنوارٌ بمشكاة
السبت 07 نوفمبر 2015, 8:43 pm من طرف زاهية بنت البحر

» شاكر بوعلاقي اعود الى ماضينا
الأربعاء 28 أكتوبر 2015, 4:20 pm من طرف خوري ليليا

» غرف نوم وغرف اطفال ومطابخ وانتيكات
الإثنين 29 ديسمبر 2014, 9:45 am من طرف احمد عطية

» راجعين نادر الأسيوطي
الثلاثاء 18 مارس 2014, 4:57 pm من طرف الشاعر نادر الأسيوطي

» البوم صور شاكر بوعلاقي
الثلاثاء 04 مارس 2014, 6:00 pm من طرف شاكر بوعلاقي

» محكمة
الخميس 13 فبراير 2014, 6:21 pm من طرف الشاعر نادر الأسيوطي

» صلوا علي الحبيب المصطفي
الخميس 26 ديسمبر 2013, 7:08 pm من طرف انا فيروز

» بشـــــــــــــــــــرى لكـــــــل ربــه منزل وسيده
الإثنين 02 ديسمبر 2013, 8:48 pm من طرف انا فيروز

» دقــــــــولــــهــــا الــــهــــون
الخميس 09 أغسطس 2012, 8:23 pm من طرف عامر عبدالسلام

التبادل الاعلاني

قصة وعبرة !

اذهب الى الأسفل

قصة وعبرة !

مُساهمة من طرف سارة مطاوع في الأحد 13 يوليو 2008, 3:32 am

حصل هذا المشهد على متن احدى طائرات الخطوط الجوية البريطانية
في رحلة بين جوهانسبيرج بجنوب افريقيا إلى لندن بإنجلترا .
و في مقاعد الدرجة السياحية
كانت هناك امرأة بيضاء تبلغ من العمر حوالى الخمسين
تجلس بجانب رجل أسود ....
و كانت متضايقة جداً من هذا الوضع ...


لذلك استدعت المضيفة و قالت لها:
(من الواضح أنك لا ترين الوضع الذي أنا فيه ،
لقد أجلستموني بجانب رجل أسود ،
و أنا لا أوافق أن أكون بجانب شخص مقرف
يجب أن توفروا لي مقعداً بديلاً)


قالت لها المضيفة :
( اهدئي يا سيدتي ، كل المقاعد في هذه الرحلة ممتلئة تقريباً ،
لكن دعيني أبحث عن مقعد خال )


غابت المضيفة لعدة دقائق ثم عادت و قالت لها
( سيدتي ، كما قلت لك ،
لم أجد مقعداً واحداً خالياً في كل الدرجة السياحية
لذلك أبلغت الكابتن فأخبرني أنه لا توجد أيضاً
أي مقاعد شاغرة في درجة رجال الأعمال
لكن يوجد مقعد واحد خال في الدرجة الأولى)

و قبل أن تقول السيدة أي شيء ، أكملت المضيفة كلامها
(ليس من المعتاد في شركتنا أن نسمح
لراكب من الدرجة السياحية
أن يجلس في الدرجة الأولى .
لكن وفقاً لهذه الظروف الإستثنائية فإن الكابتن
يشعر أنه من غير اللائق أن نرغم أحداً
أن يجلس بجانب شخص مقرف لهذا الحد ، لذلك ... )


و التفتت المضيفة نحو الرجل الأسود و قالت
سيدي :
هل يمكنك أن تحمل حقيبتك اليدوية
و تتبعني ، فهناك مقعد ينتظرك في الدرجة الأولى)!!!




في هذا اللحظة وقف الركاب المذهولين
الذين كانوا يتابعون الموقف منذ بدايته و صفقوا بحرارة .
avatar
سارة مطاوع
مشرف منتدى أخبــــــــــــــار الفن

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 87
العمر : 31
العمل : طالبة
الهواية : الحمد الله
الأوسمة الأوسمة : 0
نقاط : 7466
تاريخ التسجيل : 26/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصة وعبرة !

مُساهمة من طرف Sara في الأربعاء 06 أغسطس 2008, 3:11 pm


موضوع حلو اوي يا سارة و جميل
avatar
Sara

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 395
العمر : 20
العمل : طالبه
الهواية : كويسه
الأوسمة الأوسمة : 0
نقاط : 7406
تاريخ التسجيل : 24/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى